3 ديسمبر, 2016 3:38 م
الرئيسية / اخبار مصر / اعدام مرسي يثير جدلا واسعا علي مواقع التواصل الاجتماعي
اعدام مرسي
الرئيس المعزول

اعدام مرسي يثير جدلا واسعا علي مواقع التواصل الاجتماعي

قامت مؤخرا عدد من السفارات الأجنبية داخل جمهورية مصر العربية بإصدار بيانات من شأنها تحذر رعاياها في مصر بالبعد عن التجمعات في الأماكن العامة و عدد من الأماكن الأخري و علي رأسها السنيمات و ملاعب الرياضة و غيرها من الأماكن التي تشهد زحاما و كان بالتحديد لليوم الأحد الموافق التاسع من أكتوبر الجاري , و لكن عندما حدث تواصل بين عدد من السفارات الأجنبية داخل مصر و علي رأسها السفارة الأمريكية أكدت أنها خائفة من دواعي أمنية من الممكن أن تحدث في هذه الفترة و لكنها لم تفصح عن طبيعة تلك الأحداث و لكن قامت بالإعلان عن أن الأوكزيونات التي تشهدها مصر في هذه الفترة و تؤدي الي تجمعات كبيرة من المواطنين في أماكن معينة من شأنه يشكل خطر علي رعاياها و لذا وجب تحذيرهم للبعد عن هذه التجمعات , و بالتأكيد أثارت هذه البيانات جدلا واضحا و خاصا أنه لم يكن هناك أي تنسيق مع الخارجية المصرية .

و بشأن الدواعي الأمنية التي أعلنت عنها السفارة الأمريكية في البيان الصادر عنها بدأت بعد ذلك العديد من الشائعات تحوم حول طبيعة الأمور التي من الممكن أن تحدث و مسيرة عدد من المخاوف بالنسبة للسفارات الأجنبية في مصر و كان علي رأسها تنفيذ حكم الإعدام للرئيس المعزول محمد مرسي و هذا بشأنه أثار جدلا واسعا علي مواقع التواصل الاجتماعي المختلفة سواء الفيس بوك أو تويتر , و الجدير بالذكر انه من الوقت الذي أطيح فيه بالرئيس المعزول محمد مرسي و تم القبض عليه هو و عدد كبير من معاونيه التابعين للإخوان أيضا و بدأت الأحكام المختلفة تتراكم عليه في العديد من القضايا المختلفة التي اتهم فيها و كانت من أكثر الحكام التي صرت ضده الي الآن هو حكم الإعدام في أحد القضايا و حكم بالسجن لمدة خمسة و عشرون عاما في قضية أخري و هو الان علي زمة عدد من القضايا و أخرها تأجيل النظر في الطعن المقدم الي قضية احداث الاتحادية الي يوم الثاني و العشرين من أكتوبر الجاري .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *