5 ديسمبر, 2016 12:30 م
الرئيسية / اخبار الاقتصاد / البنك المركزى المصرى يثبت سعر صرف الدولار في ظل التنبؤات الخاصة بتعويم الجنيه
البنك المركزي
البنك المركزي المصري

البنك المركزى المصرى يثبت سعر صرف الدولار في ظل التنبؤات الخاصة بتعويم الجنيه

مازالت محاولات محافظ البنك المركزي المصري مستمرة لتقليل الفرق الكبير بين أسعار الدولار امام الجنيه المصري في السوق السوداء والسعر الرسمي في البنك المركزي ، وخاصة بعدما وصل سعر الولار الى حوالي 13.5 جنيه مصري خلال الايام القليلة الماضية وقد وصل الى 14 جنيه مصري ، مما دفع الحكومة الى محاولة تثبيت سعر الدولار والحد من التعامل داخل السوق السوداء سواء بالبيع او الشراء .

والسبب وراء محاولات البنك المركزي هي رغبته في التحكم في أسعار السلع الاساسية ومنع ارتفاعها تأثرا بإرتفاع أسعار الدولار في السوق السوداء ، كما قام البنك المركزي المصري بطرح عطاؤه الاسبوعي والذي يقدر ب120 مليون دولار أمريكي ، في حين قامت الحكومة بتقليل عدد كميات السلع الاساسية التي يتم استيرادها من الخارج بنسبة تصل الى 30 بالمائة بداية من شهر أغسطس الماضي .

وجدير بالذكر ان البنك المركزي المصري نجح من جديد في زيادة احتياطي النقد الاجنبي بدعم من الحكومة المصرية بقيمة تصل الى حوالي 3.02 مليار دولار أمريكي خلال شهر سبتمبر الماضي ، وبذلك تصبح القيمة الاجمالية لاحتياطي النقد الدولي حوالي 19 مليار دولار أمريكي ، مما ادى الى استقرار قيمة الجنيه المصري نسبيا بالرغم من التنبؤات المنتشرة بخصوص تعويم الجنيه المصري .

ويعمل البنك المركزي حاليا على ترشيد احتياطاته من العملات الاجنبية تحسبا لأي تدهور اقتصادي محتمل ، كما يعمل على تقليل المصروف من الدولار الامريكي وذلك عن طريق رفع نسبة المبيعات الاسبوعية والتي تعود بفائدة اقتصادية وتساهم في رفع الفائض من النقد الاجنبي ، ونجح البنك المركزي المصري في تثبيت سعر صرافة الدولار لتصل الى 8.87 جنيه مصري ، وفيما يلي نستعرض أسعار الدولار بعد تثبيت قيمته :

وصلت قيمة الصرف اليوم عند سعر 13.05 للشراء مقابل 13.15 للبيع وذلك في الأسواق المصرية السوداء، بينما يواصل الإستقرار في البنوك والمصارف عند سعر صرف 8.85 للشراء في مقابل 8.88 للبيع.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *