8 ديسمبر, 2016 12:18 ص
الرئيسية / اخبار مصر / مهند ايهاب فارق الحياة و أجواء من الحزن تخيم علي وفاته
مهند إيهاب
مهند ايهاب

مهند ايهاب فارق الحياة و أجواء من الحزن تخيم علي وفاته

اليوم الاثنين الموافق الثالث من أكتوبر الجاري ودعت مصر أحد الشباب الذي شارك في أحداث ثورة الخامس و العشرين من يناير , مهند ايهاب الشاب الثوري الذي لم يخاف أحدا و نزل وسط ملايين الشباب من سنه للمطالبة برحيل الظلم و قيام دولة العدل و لكن في النهاية لقي مصيره ميتا داخل أحد المستشفيات لإصابته بأحد الأمراض اللعينة و هو سرطان الدم , علي الرغم من أنه توفي اليوم و سنه لم يتجاوز التاسع عشر من العمر إلا أنه قد تعرض أكثر من مرة للاعتقال و الحبس داخل السجون المصرية و التي كانت إحداهم في عام 2014 و مرة أخري في 2015 و لكن في المرة الأخيرة التي خرج فيها مهند من الاعتقال لم يخرج وحده بل خرج حاملا علي عاتقيه مرض خبيث لم يقدر علي مواجهته سوي الشجاعان فقط , قام مهند ايهاب بالتوجه الي نيويورك لتلقي العلاج هناك و لكنه لم يصمد أمام المرض اللعين الي أن انتهت رحلة مرضه التي عاني فيها الكثير و الكثير بالوفاه .

حزن كبير خيم علي الجميع بسبب وفاة مهند ايهاب صباح اليوم الاثنين , و الجدير بالذكر أنه كان لديه الصفحة الرسمية الخاصة به علي موقع التواصل الاجتماعي تويتر و كان نشط عليها دائما و يخبر من خلالها كل متابعيه عن الحالة الصحية الخاصة به أول بأول و كان يطلب الدعاء دائما عند تقي كورس جديد من العلاج و هذا لأنه من المعروف أن علاج هذا النوع من الأمراض يتطلب وقت طويل و صبر و الدعاء للمريض بالشفاء الذي يساهم كثيرا , و بالتزامن مع وفاة مهند ايهاب قام الكثير من متابعية و الذين سيطرت عليهم حلة كبيرة من الحزن بشن هاشتاج خاص به علي تويتر بعنوان مهند مات تفاعل مع الكثير من المتابعين الي أن وصل الي أعلي الترند لتويتر داخل جمهورية مصر العربية اليوم داعيين له جميعا أن يتغمده الله فسيح جناته .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *