6 ديسمبر, 2016 4:04 م
الرئيسية / اخبار عربية / اوباما يؤكد صعوبة معركة الموصل و بدايتها سريعا
الرئيس الامريكي باراك اوباما
باراك اوباما

اوباما يؤكد صعوبة معركة الموصل و بدايتها سريعا

اكد الرئيس الامريكي باراك اوباما صعوبة المعركة المنتظرة ضد تنظيم الدولة الاسلامية في الموصل حيث كشف رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي اثناء اللقاء معه امس الاثنين في نيويورك ببدء القوات العسكرية عملية استعادة مدينة الشرقاط بجنوب الموصل من التنظيم.

و اوضح اوباء بعد الاجتماع ان المعركة ضد تنظيم الدولة الاسلامية في مدينة الموصل لاستعادتها من سيطرة التنظيم سوف تبدأ علي وجه السرعة و انها احدي المعارك شديدة الصعوبة لان المدينة كبيرة و التنظيم رسخ سيطرته بقوة في المدينة و اشار اوباما بان القوات العسكرية تمتلك موقف جيد حتي يمكنها التقدم سريعا كما يتمني تحقيق التقدم في المدينة و السيطرة عليها في نهاية عام 2016، و طلب اوباما بعد استعادة السيطرة علي المدينة اعادة تعمير و بناء مدينة الموصل حتي يحظر عودة المتشددين اليها مرة ثانية و سيطلب المساعدة و تقديم المساندة في تلك الجهود من الكونجرس و عدد من الدول.

و من جهة ثانية يأمل حيدر العبادي رئيس الوزراء العراقي القضاء و طرد التنظيم من مدينة الموصل خلال الشهور القادمة و قد كشف اليوم الثلاثاء عن قيام القوات العراقية بعملية عسكرية للاستعادة السيطرة علي مدينة الشرقاط جنوب الموصل و ايضا استعداد القوات للاستعادة منطقتين في محافظة الانبار بغرب العراق، و اوضح حيدر بان الهدف من القيام بهذه العمليات للتمهيد الطريق للتخليص الاراضي العراقية من تنظيم الدولة الاسلامية و نهاية هذه العمليات سوف تكون بتحرير مدينة الموصل.

“تمهد الطريق لتطهير كل شبر من الأراضي العراقية، ونهايتها ستكون تحرير مدينة الموصل وتحرير جميع الأراضي العراقية ونهاية تنظيم الدولة الإسلامية”.

و الجدير بالذكر ان ان مدينة الموصل ثاني اكبر المدن العراقية قد سيطرة عليها تنظيم الدولة الاسلامية في شهر يونيو 2017 و يعيش بها عشرات الاف المدنيين و قد حذر المسئوليين منذ شهور ماضية من حدوث كارثة انسانية بالمدينة بسبب قلة الامدادات الغذائية مصاحبة ارتفاع اسعار السلع في المدينة نتيجة لمحاصرة القوات العراقية و الفصائل الشيعية المتحالفة معها للمدينة.

 

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *