الرئيسية / منوعات / فضل العشر الأوائل من ذي الحجة و صيام يوم عرفه
فضل العشر الأوائل من ذي الحجة
المناسبات الدينية

فضل العشر الأوائل من ذي الحجة و صيام يوم عرفه

اليوم السبت الموافق الثالث من سبتمبر الجاري هو اليوم الأول من الشهر الهجري ذي الحجة أي بداية العشرة أيام الأولي من الشهر الهجري و الذي يسعي فيه الكثير من المسلمين للصيام لما في هذه الأيام من فضل عظيم عند المولي سبحانه و تعالي , و الجدير بالذكر أن المسلمون المقتدرون الذين يقوموا بصيام هذه الأيام المباركة يبدأون من اليوم الي اليوم التاسع من شهر ذي الحجة و هو اليوم الذي يوافق وقفة عرفات و التي يبدأ فيها جميع المسلمين الذين توجهوا الي المملكة العربية السعودية لأداء مناسك الحج بالتوجه الي جبل عرفات في هذا اليوم و نشهد الحجاج جميعا موجودين علي جبل عرفات في هذا اليوم لأنه يعتبر ركن أساسي من أركان الحج .

يقوم المسلمون في هذه الأيام المباركة بالتقرب من الله عز وجل بشتي الطرق المختلفة من خلال الحرص علي أداء الفروض في أوقاتها و الدعاء و التضرع الي الله سبحانة و تعالي , و هذا الي أن يحين اليوم التاسع من الشهر الهجري ذي الحجة و هو اليوم الذي يوافق يوم عرفات و بعدها يكون أول أيام العيد مباشرة , يوم عرفات من أهم و أعظم الأيام التي يشهدها المسلمون من كل عام  و الذي يسعي الجميع الي إتمام الصيام فيه و هذا لأن صيام يوم عرفات و التقرب فيه من الله عز وجل يؤدي الي أن ينال العبد مرضاه الله عز وجل في هذه الأيام الكريمة و يوم عرفات هو أحد الأيام التي ترفع فيها الأعمال الي الله سبحانة و تعالي و بالطبع يفضل جميع المسلمين أن يفوزوا بهذا اليوم الكريم .

و لعل من أكثر العادات الخاصة بعيد الأضحي المبارك هو ذبح الأضاحي المختلفة و هذا يكون بالنسبة للمسلمين المقتدرين , فبعد أن يتم أداء صلاة عيد الأضحي التي تكون في يوم العاشر من ذي الحجة و يخرج المصلون من المساجد يبدأوا في الذهاب الي بيوتهم و يحضرون كل ما يخص الأضحية و بعدها يقوموا بالذبح و التجهيز اللازم لها الي أن يتم توزيعها علي كل الفقراء و المحتاجين إليها و أيضا يكون هناك نصيب لأهل البيت و الأقارب حيث أن الأضحية تكون مقسمة بينهم بالعدل , و الجدير بالذكر أن شرط الأضحية هي أن يتم ذبحها بعد الصلاة الخاصة بعيد الأضحي المبارك و هذا لأنها إذا تم ذبحها قبل صلاة العيد سوف تعتبر صدقة و ليس أضحية , و لابد من اللالتزام الكامل بالمواصفات الخاصة بالأضحية حتي يتم قبولها و قبول فضل ذبحها و توزيعها علي الفقراء الخاصيين بها .

و الجدي بالذكر أن رؤية الهلال الخاص بالشهر الهجري ذي الحجة لهذا العام قد خالفت التوقعات الفلكية التي كان المعهد القومي للبحوث الفلكية قد أعلن عنها في أوقات سابقة و التي كانت تؤكد علي أن عيد الأضحي المبارك سوف يوافق يوم الحادي عشر من سبتمبر الجاري و بالتالي فإن يوم عرفة سوف يكون في يوم العاشر , و لكن بعد أن قامت المملكة العربية السعودية باستطلاع الهلال الخاص بشهر ذي الحجة فتم بعدها تحديد أن اليوم هو اليوم الأول لشهر ذي الحجة و عليه فإن يوم عرفات سوف يوافق يوم الأحد الحادي عشر من سبتمبر و بعدها سوف يكون أول أيام عيد الأضحي المبارك في يوم الثاني عشر من نفس الشهر , و المملكة العربية السعودية هي الوحيدة التي لها حق استطلاع الهلال الخاص بشهر ذي الحجة و إعلان الموعد النهائي لبداية الشهر للأمة الإسلامية جميعا .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *