الرئيسية / اخبار التعليم / رفع دعوي بالقضاء الإداري ضد وزير التربية و التعليم من قبل ولي أمر طالبة بالثانوية العامة
حقيقة تأجيل الدراسة
وزارة التربية و التعليم 2016

رفع دعوي بالقضاء الإداري ضد وزير التربية و التعليم من قبل ولي أمر طالبة بالثانوية العامة

استمرارا للشكاوي المستمرة من نتيجة الثانوية العامة لهذا العام و التي بدأت منذ وقت إعلان النتيجة خلال الأيام الماضية الي الآن , فاليوم قام ولي أمر أحد الطالبات بمدينة ههيا بمحافظة الشرقية برفع دعوي للقضاء الإداري ضد كل من وزير التربية و التعليم الدكتور الهلالي الشربيني و محافظ الشرقية و وكيل مديرية التربية و التعليم بالمحافظة أيضا , و أكد ولي أمر الطالبة و التي تدعي ” رفيدة ” أن لطالبة قامت بأداء امتحانات الثانوية العامة نظام حديث لهذا العام الدراسي 2015-2016 و أنه عند حصولها علي النتيجة فوجئت بحصولها علي مجموع 389 درجة من أصل 410 درجة ,و أكد والد الطالبة أنهم فوجؤا بدرجات ابنتهم في المواد التالية : مادة اللغة الجنبية الأولي و مادة الكمياء و مادة الفيزياء أيضا , و تم التأكيد علي أن الطالبة تستحق مجموع أكثر من الذي حصلت عليه .

تظلمات الثانوية العامة هذا العام

من المعروف أن الطلاب الذين يجدون النتيجة الخاصة بهم لا تتناسب مع الإجابات التي قاموا بها أثناء الامتحانات يقوموا بالتقديم في باب التظلمات الذي يتم فتحة عادة من كل عام بعد أن يتم الإعلان عن النتيجة و بالفعل يقوم عدد كبير جدا من الطلاب بالتقديم كل عام , و هذا ما أكد عليه والد الطالبة ” رفيدة ” الذي أكد ان المخرج الوحيد الذي كان أمامه هو و ابنته كباقي الطلاب هو أن يقوم بالتقديم في باب التظلمات الذي تم فتحه بعد أن تم الإعلان عن نتيجة الثانوية العامة بيوم واحد فقط ,و لكن الأمر الذي حدث بالفعل أن تقدم ولي أمر الطالبة بطلب لمديرية التربية و التعليم بمحافظة الشرقية كل يتم إعادة النظر في الثلاث مواد الذين تم ذكرهم مسبقا و لكن تم التأكيد علي أن العاملين بمديرية التربية و التعليم رفضوا قبول التظلم من والد الطالبة و هذا ما أثار غضبه و قام برفع الدعوي ضد وزير التربية و التعليم و  عدد من المسؤلين .

هل تنجح مساعي ولي الأمر للفوز و إرجاع حق ابنته !

بالتأكيد تم رفع هذه الدعوي للقضاء الإداري حتي يقوم ولي أمر الطالبة باستعادة حق ابنته الذي ضاع مرة في حصلها علي عدد درجات أقل من مجهودها و مرة أخري في عدم قبول التظلم الذي تم تقديمه لمديرية التربية و  التعليم بالمحافظة , و بالتاكيد سوف تشهد الأيام القادمة مساعي عديدة من قبل ولي أمر الطالبة لاسترجاع حق ابنته المسلوب و لكن السؤال هنا هل سوف تنجح مساعي والد الطالبة في أرجاع حق ابنته أم أنه سوف يذهب سدي مثل ما حدث مع عدد كثير جدا من طلاب الثانوية العامة في السنوات الماضية و هذا العام أيضا , حيث يقوم كل عام عدد كبير جدا من الطلاب كل عام التقديم في التظلمات و رفع قضايا مختلفة ضد الوزارة و لكن دون جدوي .

و الجدير بالذكر أن تعرضت الثانوية العامة هذا العام و خاصة الامتحانات الي مأساة كبيرة لم تشهدها من قبل و هذا فيما يخص أمر التسريب الذي سيطر علي معظم الامتحانات هذا العام ,و بالتأكيد أثر بشأنه علي مستوي الطالب المتميز أيضا أثناء فترة الامتحانات الي أن جاءت نسبة النجاح هذا العام أقل نسبيا من العام الماضي و بالتالي ذادت فرصة تقديم الطلاب للتظلمات كل يتم النظر مرة أخري في المواد التي يشكون في الدرجات الخاصة بها و يطالبون بأخذ حقهم في مزيد من الدرجات و الذي بشأنه أضاع حق دخول الطلاب للكلية التي كانوا دائما يحلمون بالالتحاق بها .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *