20 يناير, 2017 10:09 م
الرئيسية / اخبار العالم / الولايات المتحدة الامريكية تنفي دعمها لمحاولة الانقلاب التي شهدتها تركيا
الولايات المتحدة الامريكية
السفير الامريكي لدي تركيا

الولايات المتحدة الامريكية تنفي دعمها لمحاولة الانقلاب التي شهدتها تركيا

شهدت تركيا خلال يوم الخامس عشر من شهر يوليوم الماضي محاولة للانقلاب علي الحكم من قبل بعض ضباط الجيش التركي ، حيث قد اكدت السلطات التركية علي ان مجموعة من ضباط القوات المسلحة التركية قد عملت علي تدبير ذلك الانقلاب الذي وصفتة بالفاشل ، و قد استمر الانقلاب داخل تركيا لعدة ساعات الي ان انتهي اليم التالي علي الفور و عادت البلاد لما كانت علية ، و قد اشارت اصابع الاتهام الي العديد من المشتركين بذلك الانقلاب ، و لعل اخرها ما تقدمت بها تركيا من اتهامات لواشنطن لدعمها و ضلوعها بمحاولة الانقلاب العسكري الذي شهدتة البلاد .

الولايات المتحدة الامرية تنفي تورطها باي اعمال خاصة بمحاولة الانقلاب التي شهدتها تركيا

صرح السفير الخاص بالولايات المتحدة الامريكي لدي تركيا علي ان بلادة لم تقم باي دور في محاولة الانقلاب القاشلة التي قد شهدتها تركيا مؤخرا خلال الشهر الماضي ، حيث قد اعلن استياءة عن اتهامة لبلادة العديد من المرات من اشتراكها او حتي دعمها لتلك المحاولة الفاشلة التي استهدفت الانقلاب علي دولة تركيا و السلطة الحالية في البلاد ، و قد اكدت وسائل الاعلام التركية العديد من المرات علي اتهامتها للولايات المتحدة الارميكية بضلوعها بذلك الانقلاب ، و قد صرح السفير الفرنسي لدي تركيا من خلال تصريحات صحفية ادلي بها علي انه سيعيد الكلام الذي قد سبق و نوة علية مرار و تكرارا من داخل واشنطن .

و هو ان الولايات المتحدة الامريكية لا دخل لها لما حدث داخل تركيا من محاولة للانقلاب ، كما انها لم تعمل علي دعم اي نشاط غير مشروع داخل تركيا بهدف الانقلاب علي السلطات الحالية داخل البلاد ، كما انها لم تكن علي علم مسبق باي امر من ما قامت القوات المسلحة التركية بالتخطيط الية ، كما انه قد اكد علي احساسة الكبير بالمهانة من جراء تلك الاتهامات التي تقدمت بها تركيا الي الولايات المتحدة الامريكية ، بينما قد اكد احد وزراء تركيا علي ان الولايات المتحدة الامريكية تقف خلف ما حدث داخل تركيا خلال الشهر الماضي و محاولة الانقلاب الفاشلة علي الحكم .

كما قد توجة ايضا قائد سابق بهيئة الاركان السي اي اة علي انها علي دراية بما كان ينوي الية الجيش التركي و محاوله بعضهم للانقلاب علي الحكم ، و يذكر ان العلاقات التركية الامريكية قد شهدت تطروا كبير منذ بداية الانقلاب الذي قد حدث داخل تركيا يوم الخامس عشر من شهر يوليو الماضي ، حيث قد اتهمت تركيا الداعية الاسلامي فتح الله غولن علي انه اليد المدبرة للعمليات التي شهدتها تركيا ، و يذكر ان الداعية الاسلامي مقيم الان داخل الولايات النتحدة الامريكية ، و قد اكدت وكالة الاناضول علي ان عبدالله غولن المقيمة بولاية بنسلفنيا منذ عام 1999 قد اصدر اوامرة بالانقلاب .

كما قد دعت انقرة الولايات المتحدة الامريكية العديد من المرات الي تسليم غولن ، كما انها قد اعلنت علي ارسالها للملفات التي تدل علي تورط غولن في تلك الاحداث ، حيث قد سبق و طالبت الولايات المتحدة تركيا بضرورة تقديم المستندات الخاصة بتورط غولن للعمل علي تسليمة ، و في السياق ذاتة فقد اكد احد محامي غولن علي انه لا يوجد دليل ادانة ضد موكلة و لذلك لن يتم تسليمه الي انقرة ، و قد اكد السفير الامريكية علي ان امريكا تود ان تكون تركيا دولة مزدهرة تعتمد علي الديمقراطية .

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *